منتدى الفَوزُ العَظِيم

الفوز العظيم .. منتدى يأخذك إلى الجنة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 إلى كل بنوته بالمنتدى أرجوكى أدخليييييييييي؟؟؟؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ام احمد
رئيس مجلس الإدارة
رئيس مجلس الإدارة
avatar

عدد الرسائل : 1822
العمر : 42
أوسمة :
تاريخ التسجيل : 05/06/2008

مُساهمةموضوع: إلى كل بنوته بالمنتدى أرجوكى أدخليييييييييي؟؟؟؟   الأربعاء فبراير 18, 2009 2:24 pm







والحمد لله والصلاة والسلام على اشرف المرسلين سيدنا محمد

وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهديه الى يوم الدين...


اما بعد:


اخواتي الكريمات الغاليات بنوتات هذا المنتدى الأكثر من رائع

يقول الله جل وعلا في كتابه العزيز:


{وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللّهَ وَرَسُولَهُ أُوْلَئِكَ سَيَرْحَمُهُمُ اللّهُ إِنَّ اللّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ} (71) سورة التوبة...
اللؤلؤة المكنونة


واننا ولما نراه من حرب ضروس -ظاهرة احياناً وباطنة احياناً اخرى- على الاسلام والمسلمين وخاصة المرأة العفيفة والشابة المتحجبة الشريفة .. ليخرجوها من طهرها وحيائها ...


نحن بامس الحاجة اليوم لكل جهد مخلص لإرشاد الحائرات والتائهات ولإنقاذ الغارقات في بهرج الحياة الزائفة المليئة بالفتن والشبهات والشهوات...


من هذا المنطلق .. وباذن الله وتوفيقه وبامكاناتي البسيطة جداً ..


ساضع هنا وسائل متواضعة -اجمعها من هنا وهناك- ويمكن ان تكون غير مرتبة ولكن اتمنى من الله جل وعلا ان تصل الى هدفها المنشود ..


وهي عبارة عن دروس ومحاضرات وصور معبرة وفلاشات مؤثرة واناشيد هادفة الى غير ذلك مما يناسب الموضوع ....




بداية العقد


كلمة أهمسها في أذنكِ .. كلمة أبعثها إلى فؤادكِ .. كلمة أزفها إلى روحكِ الغالية .

إليك …… يا جوهرة مضيئة ..
إليك …… يا درة مصونة ..
إليك …… يا لؤلؤة مكنونة ..

إليك أهدي كلماتي المفعمة بنور الإخوة ورحيق المحبة
تحاكي صندوقاً رُصَّ باللاليء المكنونة ألقي عبر شواطيء الحياة
يطوف قلمي أعماقه بمجدافه المتواضع .

اليكِ خواطر صادقة ، ونصائح غالية ...





اللؤلؤة الأولى


لماذا اللؤلؤة المكنونة ؟

إن الفتاة في هذه السن تسعى في إضلالها أيادي ماكرة ، وعيون حاسدة ، وأنفس شريرة تريد إنزالها من علياء كرامتها وإخراجها من لب سعادتها . فكم ساء وأقض مضاجع الأعداء ما تتمتع به في ظل الإسلام من حصانة وكرامة ، فسلطوا الأضواء عليها ونصبوا الشباك ، ورموها بنبلهم وسهامهم عبر العناوين المشوقة والفضائيات الساحرة ، وآخر صيحات الموضة لتحمل العشرات من الفتيات أهدافاً لا تعود عليهن إلا بخيبة الأمل إن تحققت .
قال تعالى :


( وَلَنْ تَرْضَى عَنْكَ الْيَهُودُ وَلا النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ )


(البقرة:120) .



أختاه …
هذا ما دفعني للكتابة لهذه المرحلة الحرجة من حياة الفتاة بأسلوب خالِ من العنف والتجريح أساسه الصراحة والعفوية دعوة للفتاة بأن تحافظ على أعز ما تملك من الكرامة والعفاف فاقرأي يا رعاك الله … أوراقي المتواضعة تجيبي نفسك بنفسك...
لماذا اللؤلؤة المكنونة...




اللؤلؤة الثانية


جمانة لا كالجمان

تأملي أختي الكريمة … نظرة العالم للفتاة !!

إنها نظرات تختلف من بلد لآخر ، نراها ونسمعها ونقرأوها عبر وسائل الإعلام عبر الصورة واللقاء المباشر والتقرير ، فما بين انتهاك للحرية ودعوة للمساواة بالرجل . فنحن بين دولتين :-
أولاهما : بريطانيا العظمى :
التي لا تغيب عنها الشمس لكثرة مستعمراتها تعتلي عرشها ( امرأة ) انظري حال فتياتها كم يعشن الجرائم في ظل الأمراض النفسية والاجتماعية الدليل على وجود آثار وخيمة على نشأة الفتاة في تلك البلاد .
ثانيها : أمريكا :
التي يعلو إحدى بناياتها الشاهقة ( نصب الحرية ورمز التحرر ) انظري حال الفتاة كم بلغ من انحطاط وامتهان وذلك عبر الأغاني الساقطة ، والأفلام الآثمة ، والسهرات الفاضحة ، والقصص الداعرة ، والملابس الخالعة ، والعبارات المثيرة ، والحركات الفاجرة ، المسموعة والمقروءة والمشاهدة على الشواطئ والمنتزهات وفي الأسواق والطرقات .



اللؤلؤة المكنونة …
( جمانة فريدة ) في عصر أصبحت فيه الرذيلة عالمية رائحة لها نجومها ومؤسساتها وإعلامها ( فتاة الغرب ) بجمالها .. وأزيائها .. وحريتها .. وتعاملها .. وانفتاحها تدعو ( الجمانة ) إلى اللحاق بها . ما نهاية الاستجابة لها ؟ إلا الفضيحة والعار فلا يليق بالجمانة إلا العلو والرفعة في أعناق الجميلات من الفتيات .



أختي المصونة …
هل أجمل من تلك اللأليء المضيئة التي لا مثيل لها تزين عنق الفتاة بجواهر متماثلة قد انفردت الفتاة المسلمة بإيمانها وجمالها بطهرها ونقائها فاستحقت اسم ( الجمانة ) فكل حضارة من الحضارات هي عقد للجمان قد تميزت الفتاة المسلمة عن غيرها مع تماثلها مع بنات جنسها غي أنوثتها ..
قال تعالى :


( وَلا تَهِنُوا وَلا تَحْزَنُوا وَأَنْتُمُ الْأَعْلَوْنَ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ )


(آل عمران:139) .

يتبع>>>


هذا الموضوع لم ينتهي بعد فهناك المزيد وأنا سأحاول أن أنقله بالكامل إن شاء


الله لما فيه من الفائدة وأتمنى أن ينال إعجابكم
ولا تنسونا في دعائك













_________________



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alfwz.yoo7.com/
فقيره الى الله
عـــضــــو ممـــيز
عـــضــــو ممـــيز


عدد الرسائل : 28
العمر : 25
تاريخ التسجيل : 29/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: إلى كل بنوته بالمنتدى أرجوكى أدخليييييييييي؟؟؟؟   السبت فبراير 21, 2009 5:30 am

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

اولا اعتذر لكى ام احمد لانى منذ فتره طويله لم ادخل هنا
واعتذارى هذا لكل من بالمنتدى
ارجو ان تقبلوا اعتذارى

ثانيا الموضوع رائع جدا جدا جدا جدا
جعله الله لكى فى ميزان حسناتك
رفعك الله الى اعلى جنانه بأذن الله
بارك الله فيكى
ارجو ان تتقبلى اعتذارى وارجو ان تتقبلى مرورى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ام احمد
رئيس مجلس الإدارة
رئيس مجلس الإدارة
avatar

عدد الرسائل : 1822
العمر : 42
أوسمة :
تاريخ التسجيل : 05/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: إلى كل بنوته بالمنتدى أرجوكى أدخليييييييييي؟؟؟؟   الأحد فبراير 22, 2009 12:57 pm











ابنتى حببتى
فقيره الى الله
الله يكرمك ويعزك
اعتذارك مقبول ياقمر
ولا يهمك المهم تهتمى بدراستك
ومذكرتك عاوزين تقديرات عليا
ربنا يارب ينجحك وتنولى كل اللى ما تتمني
وعوزاكى تخالى بالك من نفسك
وبعدين لما تكونى فاضيه
تفتكرى بيتك الثانى
واحنا فى انتظارك فى اى وقت
ياقمرى
بارك الله فيكى ووفقك الله الى مايحب ويرضي
تقبلى تحيتى لكى
من ماما ام احمد




_________________



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alfwz.yoo7.com/
ام احمد
رئيس مجلس الإدارة
رئيس مجلس الإدارة
avatar

عدد الرسائل : 1822
العمر : 42
أوسمة :
تاريخ التسجيل : 05/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: إلى كل بنوته بالمنتدى أرجوكى أدخليييييييييي؟؟؟؟   الأحد فبراير 22, 2009 12:58 pm










هي همســــــات
هي دعــــوات هي نداءات
من القلب ....الى القلب ......




:: الهمسة الأولى
::
----------------------------

©¹°¨¨°¹©](
همسات إلى حواء )[©¹°¨¨°¹©

أول
الهمس...


كلمات أهمسها بها في أذنك .. وأبعثها
إلى فؤادك .. وأزفها إلى روحك الغالية
إليك ياجوهرة مضيئة .. يادرّة مصونة .. يا
لؤلؤة مكنونة
كلمات .. خرجت من قلبي .. لتصل إلى قلبك


دعواتي لكِ بالستر والعفاف




همســـــــة الى قلبك..


أمسك بقلمي .. وغصة في حلقي .. أريد أن أكتب
صيحاتي لكِ يا ابنة الإسلام ..
يا من تعيشين أيامك لنفسك .. و لا تفكرين إلا في
محيطك ..
يا من تطوفين حول ذاتك .. ولا تجدين ما يثيرك .. فتخلقين مشكلاتك بيديك
؟!..


سامحيني يا غاليتي
....


فقلبي يتفطر .. ويتقطع كل يوم مئات المرات
على حالنا .. ويزيد ألمي لحالك.. فقد بات لا يعجبني ...


مالي أرى حالك قد تبدل ..
هاهي
عباءتك .. قد نزلت من على رأسك .. تلك التي كانت دائماً شامخة..
مالي أراها قد
ضاقت عليك .. فأصبحت تظهر مفاتنك؟! ..عجباً لك ..لمن تظهرينها ؟!..
أ تظهرينا
للذئاب من البشر !!.. أتظهرينها للمتشردين .. الذين يتصيدون من هم
أمثالك؟!..

أتعلمـــــــين ..
إنك لمسكينة .. تجرين نحو حتفك بنفسك!!!.. نعم إلى حتفك ..
وباختيارك أنتِ لا أحد يجبرك !! ..
إذ كيف تسمحين لهؤلاء الذئاب لأن يتلذذون
بالنظر إليك .. كيف تسمحين لهم .. أن يتلذذوا بالنظر لظفر من أظفارك ..
ألهذه
الدرجة نفسك رخيصة ؟؟


أخيتي ..

أين أنتِ من أمهات المؤمنين ؟؟..
أين أنتِ من فاطمة
....
أين أنتِ من أسماء ....
أين أنتِ من زينب ....
حين أمروا بالحجاب ..
كان لا يرى منهم شئ ..
كنّ كالغربان .. على رؤوسهن الطير من السكينة
..


أخيتي..

نحن في أمس الحاجة إليك .. نحن بحاجة لكل ما تملكين ..
نحن في
أزمة يا غاليتي!!.. نحن نمر بأحلك الظروف ..
لأن أفظع المؤامرات تحاك ضد الإسلام
وأهله ..
تحاك ضدك .. باسم التحرير والحرية ..
و إنما هي دعاوى للرق
والعبودية ..



أخيتي الغالية
..

قومي وشمري عن ساعديك .. و انفضي عنك الكسل
والأوهام ..
وانهضي لتقفي في صف الميدان .. فمكانك .. لازال ينتظر ..
فلن يقف
فيه أحد سواك ؟!...






هـــــمس العلماء...


سئل الشيخ ابن عثيمين - رحمه الله - : انتشر بين نساء المسلمين
ظاهرة خطيرة وهي لبس بعض النساء العباءة على الكتفين
والتي تكون زينة في نفسها ،
ماحكم هذا اللباس ؟ وهل هو حجاب شرعي ؟ افتونا مأجورين ؟

فأجاب - رحمه الله
- : لقد أمر الله النساء المؤمنات بالتستر والتحجب الكامل
قال تعالى : (يَا
أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاء الْمُؤْمِنِينَ
يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ)
والجلباب هو الرداء الذي تلتف به
المرأة ويستر رأسها وجميع بدنها ومثله العباءة المعروفة
فالأصل أنها تلبسها على
الرأس حتى تستر جميع البدن لمنع الغير من التطلع ومدّ النظر
قال تعالى : (
ذَلِكَ أَدْنَى أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ)
ولا شك أن بروزها الرأس
والمنكبين وبيان تفاصيل الجسم كالصدر ونحوه مما يلفت الأنظار نحوها
وقرب أهل
الأذى منها ولو كانت عفيفة .. وعلى هذا فهو يحرم لبسها ..
واعلمي أن من ترك
شيئاً لله عوضة الله خيراً منه




زهرة من ..بستان
..


تأملي الحياة .. وأشجارها .. كيف تنقص
أوراقها خريفاً لتعود بجمالها ربيعاً

تصمد أمام الشتاء .. والصيف ..


أتعلمين من تكون هذه الشجرة ؟؟

تمضي السنين .. وهي كما هي المسلمة
العفيفية .. التي تعيش جمالها بوقار

ولا تقبل أن تكون عارضة للفتن ..
وللأعين الخائنة فهي تملك قلباً يخفق

فيه رقابة الله والخوف منه فأصبحت
لمجتمعنا قرة العين وبلسم الروح

تراها إذا خرجت من منزلها إذ بحجابها قد
غطى زينتها وجمالها كالصدفة

لا يحجب اللؤلؤة فقط .. بل يحميها متّبعة بذلك
قول الله ورسوله صلى الله عليه وسلم


هل عرفت
الآن من تكون ؟


إنها بلاشك .. أنت أيتها الغالية
.. حين تسبغين حلل العفاف فيعانق بدنك الطاهر





تعالي .. و لنرفع أكفنا بالدعاء ..


اللهم زينّا بالستر والعافية .. واسترنا بلباس
القنوع والكفاف .. واسبغ علينا حلل العفاف .. و آتنا من فضلك .. يا جواد
ياكريم



_________________



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alfwz.yoo7.com/
ام احمد
رئيس مجلس الإدارة
رئيس مجلس الإدارة
avatar

عدد الرسائل : 1822
العمر : 42
أوسمة :
تاريخ التسجيل : 05/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: إلى كل بنوته بالمنتدى أرجوكى أدخليييييييييي؟؟؟؟   الأحد فبراير 22, 2009 1:00 pm


لدي فكـــره حلوه وجذابه وفي نفس الوقت مؤثره
لاهـــــداء من
تحبين قفازات وشراب


أحضري علبه الشراب واطبعي على الكمبيوتر هذه الكلمات التالية
رفيق
العمر
هل تعرفين من انا؟؟
صحيح انني صغير الحجم لكني عظيم الفائده لك

فبدوني ايرضيك ان تتركيهما مكشوفتين عند خروجك والله تعالى امر بسترهما...فالله
اعطاك نعمه القدمين فلا تعصيه بتركهما دون ستر امام الاجانب...
وباختصار،،
اجعليني رفيق عبائتك طوال عمــــــــرك
امد الله في عمــــــــــرك على طاعتة

حجم الورقه يكون صغير ومستطيل مثل العلبه
الصقيها على وجه العلبه




للقفازات.....

أحضري كيس
القفازات واطبعي على الكمبيوتر هذه الكلمات التالية
من الان اصبحت انا(
قفـــــــــــازك )
ولهذا اهديك بهذه المناسبه هذه الوصفه الرائعه كي تحافظي
على جمال يديك وحمايتها:
البسيني كلما اردتي الخـــــــــروج ,, فانا لحمايتك
من لهيب النــــــــــار..حماك الله منها
وانا استمرار لجمال يديك ليس في
الدنيا بل في الاخــــــــــــره
ولذلك انا سعيده بوصولي اليك ولكن ياترى هل
ستتركينني لااظن...............
يكون حجم الورقه مناسب لحجم كيس القفازات

الصقي الورقه على كيس القفازات
ثم ضعيهما في كيس اهداء مع اذكار واهديها
لمن تحبيــــــــن


عبــــــــاءة الـــــــــرأس
هي خنجر
مغروس في خاصرة الأمة الإسلامية
وزلزال زعزع ببعض نساء المسلمين
ماذا حدث
لأخواتنا وبناتنا من حفيدات خديجة وعائشة؟؟
ما لهن لا يراعين الله في أنفسهن؟

تبرج وسفور
بعطر ملفت لكل الحضور
شَعر ونحر ظاهر للعيان
بدون أدنى
خجل من الله الوهاب الديّان
أختاه أدعوكِ لكي تكوني ضيفة على مائدة القلب

أقدم لكِ مشاعر المحبة في الله
لم أقصد بها إلا وجهه الكريم، راجية أن
يتقبلني من عباده المخلصين



أيتها الغاليــــــــه...
ألا تتعجبين من هذا الزمن الذي
جعل المرأة سلعة تعرض لكل إعلان
وأدخل الحب الزائف والإختلاط من بوابة الإنفتاح

حتى أطلقت لنفسها العنان!!
الحب في العصر الحديث كسلعة
معروضة في أبشع
الأسواق
يتندر العشاق فيه ببعضهم
ويقاطعون مكارم الأخلاق
ويمهدون له
بكل عبارة
مأخوذة من دفتر الفساق
كسروا براءته وطافوا حولها
يستهزئون
بطهرها المهراق
وتعلقوا بغناء كل غريقة
في لهوها مصبوغة الأشداق
تبكي
وتضحك وهي أكذب ضاحك
باك وأصدق عابث أفاق
الحب في العصر الحديث رواية

ممسوخة عرضت على الأطباق)
أسقط معها طابعها الأنثوي
جعلها تتنفس(فقط)
الهَم الدنيوي
حتى وقفت على شفير النااار!!




فأين هَم الآخرة؟؟؟
يقول الله تعالى: (اقْتَرَبَ لِلنَّاسِ حِسَابُهُمْ وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ
مَّعْرِضُونَ
)
تلك الحفرة التي تنتظرنا...
إما أن تكون إستراحة
الهانئين أم سعير المذنبين
إما جنان ونعيم أم قبر وحجيم
ويح حال من قدمت
المهم على الأهم
من خلعت الحجاب وهي تبتسم!
أين ذهب الحياء من الخالق أذهب
أدراج الرياح!!؟
لِم كشفت وجهها وزينت الوشاح!
لِم لا تقولها بملء الفم...

من بعد اليوم لن أعيش لهمي الدنيوي
مللت الغفلة وهذا البيات الشتوي!!




ألا ترين أختــــــــاه....
في كل
يوم تمر أمام أعيننا ألوان وأشكال من الكاسيات العاريات
التي تكدست بشاكلتهن
الشوارع والمجلات..
من هجرت الأنوثة باسم الحرية
وضعت كتفها بكتف الرجل

وتقوم بالأذان والإمامة في الصلاة!
بعد أن تأبطت ذراع المساواة
يقول
تعالى عن مثل هؤلاء: (ذَرْهُمْ يَأْكُلُواْ وَيَتَمَتَّعُواْ
وَيُلْهِهِمُ الأَمَلُ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ
)




أختـــــــاه....
يامن سقيتِ بذرة
الخير التي في قلبكِ بدمووع الإستغفار
أدعوكِ أن تكوني داعية في نفسك
علمي
قلبكِ أن يكون وطن التضحياتأن تأخذي بيد الغافلات
ما أجمل أن نأخذ من العفااف
سياج
وتكون عباءة الرأس على رؤسنا كالتاج
بإيجااااااااااااااز

كوني درة مكنونة بعباءة الرأس والقفاز والشراب

من شريط بحر الحب للشيخ إبراهيم الدويش




هذا الموضوع لم ينتهي بعد فهناك المزيد
تابعوووووووووونى

_________________



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alfwz.yoo7.com/
ام احمد
رئيس مجلس الإدارة
رئيس مجلس الإدارة
avatar

عدد الرسائل : 1822
العمر : 42
أوسمة :
تاريخ التسجيل : 05/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: إلى كل بنوته بالمنتدى أرجوكى أدخليييييييييي؟؟؟؟   الجمعة مارس 06, 2009 1:26 pm




أبتلى عدد كبير من فتياتنا بلبس العباءة المخصرة التى تظهر وتوضح جسم المرأة
وهذه والله لخطيئة كبيرة لنقارن بين هذه الفتاة وقصة هذه المرأة




صورة مع التحيه للملثمات وأهل المخصّـــــر

روى البخاري ومسلم عن عطاء بن أبي رباح قال
قال لي ابن عباس : ألا أريك امرأة من أهل الجنة ؟

قلت : بلى ..

قال : هذه المرأة السوداء ! أتت النبي صلى الله عليه وسلم فقالت :

إني أصرع وإني أتكشف ، فادع الله لي ..

قال : إن شئت صبرتِ ، ولك الجنة ، وإن شئت دعوت الله أن يعافيك ..

قالت : أصبــــــــر !

ثم قالت : فإني أتكشـّف ، فادع الله أن لا أتكشـّف ، فدعا لهـــــا ...

أين هذا من حرص بعض نساء المسلمين اليوم على التكشف والتعري وهم

في أتم صحة وعافية ، وأكمل نضارة وشباب ؟؟؟



الدنيا – في عين تلك المرأة – مُحتقــــــــرة

الدنيا لا تهــــــــم

المرض لا يهـــــم

الصرع لا يهـــــــم

التأذي به لا يهــم

وإنما الذي يهم هو الستــــر والتستـــر وعدم التكشف ..

وهذا الأمر هو الذي أهمّ أم سلمة – رضي الله عنها –

لما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من جرّ ثوبه من الخيلاء لم ينظر الله إليه

قالت أم سلمة : يا رسول الله فكيف تصنع النساء بذيولهن ؟

قال : يرخينه شِـبراً ...

قالت : إذا تنكشف أقدامهن !

قال : يُرخينه ذراعا ، لا يَـزدن عليه ...

رواه الإمام أحمد والترمذي والنسائي ...

فلما قال – عليه الصلاة والسلام – : من جرّ ثوبه من الخيلاء لم ينظر الله إليه ..

اهتمّت أم سلمة وظنّت أن الخطاب للرجال والنساء

فحملها ذلك على الســــــــــؤال عن ثياب النســــــاء

فجاءها الجواب : يُرخينه شبراً .. يعني أسفل من الكعب ..

فورد عليها إشكال – عندما تركب المرأة الدابة أو تنزل منها أو تصعد

درجاً أونحوه إذا تنكشف أقدامهن !

فجاء الجواب الأخيـــــــــــر

يُرخينه ذراعا ، لا يَزدن عليه ...

وهذه أسماء بنت أبي بكر – رضي الله عنها – تشغلها قضية الستر يدفعها الحيــــــــــاء

وهي امرأة كبيرة السن عمياء – من القواعد من النساء – ومع ذلك لا ترضى

لنفسها بلباس فيه شُبهة ...

لما قَدِمَ المنذر بن الزبير من العراق فأرسل إلى أسماء بنت أبي بكر

بكسوة من ثياب رقاق عتاق بعدما كف بصرها

قال : فلمستها بيدها

ثم قالت : أف ! ردوا عليه كسوته . قال : فشق ذلك عليه ، وقال : يا أمـــــه

إنه لا يشف ، قالت : إنها إن لم تشف ، فإنـها تصف ، فاشترى لها

ثيابا مروية فقبلتها ..

رواه ابن سعد في الطبقات الكبرى ...

واليوم تُشمّـر بعض النساء عن ثيابها حتى تنكشف ساقيها

كأنها تُريد أن تخوض لجـة البحر !

لِـحـدِّ الركبتين تُشمّرينا بربِّـك أي نهــــــرٍ تعبرينا ؟؟!!

في حين أن بعض الرجال هم الذين يجرّون أذيالهم شبراً

إن قضيّـة السِّتر والتستر هي التي كانت تشغل بال نساء السلف

في جميع الأحـــــــوال

حال السلامة والعافية كما في حال أم سلمة

حال الكِبَر كحالِ أسماء

وحال المرض والإغمـــــاء كما في حال المرأة السوداء

لقد كانت قضيّة السِّتر هي شُغلهن الشاغل ، حتى في حال رفع قلـــــــم التكليف ..

والآن ... أصبحت قضيّة العُري والتّعري !! وتشمير الملابس !! وتضييقها !!

وتشقيقها !! هي قضيّة العديد من نساء الأمة اليـــــــوم !

شتّـان و شتّـان !!!!

ويا بُـعـد ما بينهمـا

أُخيّـــــــــه :

فلتكن قضية السِّتر هي قضيّتك التي لا تقبلين المساومة عليها أبداً

ستــــــــــــركِ الله في الدنيا والآخـــــــــرة ...

من شريط المشتاقون للجنة لفضيلة الشيخ محمد العريفي





هذا الموضوع لم ينتهي بعد فهناك المزيد
تابعوووووووووونى

_________________



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alfwz.yoo7.com/
ام احمد
رئيس مجلس الإدارة
رئيس مجلس الإدارة
avatar

عدد الرسائل : 1822
العمر : 42
أوسمة :
تاريخ التسجيل : 05/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: إلى كل بنوته بالمنتدى أرجوكى أدخليييييييييي؟؟؟؟   الثلاثاء مارس 10, 2009 1:34 pm





تهيــــــئ جمــــــــــــــالا بالحجـــــــــاب

هنـــــــــــالك من قــــدم لكِ العنـــــــاية

من انتشلك من مستنقـــــــــــــع الوأد

من قــــــــــــدم لكِ الود


جعلك ماسـة ثمينة في قطعة مخملية

زهرة فــــــــــــــواحة بالعفــــــــة زكيه
لم تبصرهـــــــــــــا عين البــــــــــــرية


هــــــــــــو ........ هــــــــــو الإســـلام


هنا حبيبتي .. يحضرني ســــــــــــؤال

ماذا قدمتِ لهـــــــــــــــذا الدين ؟!


ألا يستحق أن تضحـــــــــــــي بزخرف الحياة الفانية

من أجل أن تتنعمي بنعيـــــــــــــم لا يفنى

شبــــــــــــــــــــــاب لا يشيـــــــــخ............

جمــــــــــــــــال لا يزول ...بل يتجدد!



الآن حددي الهــــــــــدف!!

فأنتِ بين قاب قوسين أو أدنى من حسم الموقف

تَرى ما هو حالك مع الحجاب؟؟ ..... أم عـبــــادة ؟!

مــــــــــــــزركش بالألــــــــوان أم ساتر ســـادة؟




اعلمي حبيبتـــــــــــي...

أن حجــــــــــــابك تاج على رأســــــك....

فهل رأيتِ تاجـــاَ يوضع على الكتـــــــف؟؟
!

قال تعالى :
(يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ المُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَن يُعْرَفْنَ
فَلاَ يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَّحِيماً )


تأملي عزيزتي هذه الآية الكريمة......

تذوقـــــــــــــــــــي معانيها بقلبك.....



حبيبتـــــــــــي..
إذا أوصدت في وجهكِ الأبواب

وغشــتكِ ضــبابيــة الأسبــاب

فاعلمي أن هنالك من يبسط يديه لمـــــــــن تاب وأناب

إنه الغفـــور .......... الكــريـم ................ الوهــــــاب




نخــــــــــــــاف عليــــك يــــــاوردة

نخاف عليكِ جــــــدول مــــاء .... يعكـر صفوه كـــــدر الضفاف

نخـــــــــــاف عليكِ عبيــر ورد .... يغادر بستـــــــان العفـــــاف

نخـــــــــــاف عليك ونبتهــــــــل بالدعـــــــاء..........


يكلؤك رب البرية المعبود ... من كل شر على هذا الوجود

نخــــــــــــــــــــاف عليكِ * * نخـــــــــــــــاف عليكِ

يا تاج وقار فــــــوق الرؤوس ... يا عفة سمت بها النفوس

نخــــــــــاف عليك من الفتــــــــن العريضة

و من أهــــــــل القلوب المريضة

نخاف عليك . . شعارات الطريق


بهرجوها لك .. ليخدعك البريق

نخــــــاف عليك ونبتهل بالدعاء

يكلؤك رب البرية المعبود .من كل شر على هذا الوجود

نخــــــــــــــــاف عليك ** نخــــــــــــــــاف عليك

نخـــــــــــاف عليك من قــــــــول وإشـــــــارة

وابتسامة مغرضة وأمــــــارة

ومن كــــذبة تسمى حضارة

نخــــاف عليك ونبتهل بالدعاء

يكلؤك رب البرية المعبود ... من كل شر على هذا الوجود

نخــــــــــــــــــاف عليكِ * * نخــــــــــــــاف عليكِ


نخــــــــــاف عليكِ ... كلمة إطـــــراء قيلت بخبث

ووراء الأكمــــــة ما وراءها من مكر وغث

نخـــــــــــاف عليكِ .... أن يغريك الحديث


فهـــــــــــــم لا يسأمون في دأب حثيــث

يصورن القبــــح حســـناً

وزيف أباطيلهـــــــم فنــاً


والفضيـــــــــلة صارت رذيلـــــــــة
وعاريتهم هي الجميــــــــــــلة


ولكنك أنتِ الجميـــــلة

وأنت الملكة الجليلـــــة


أنت حسنك الباهـــــــــــــر الأخــــاذ

سنة ونيل عــــــــــــلم من الأفذاذ

وجمالك حجـــــــــاب ... أغلى من التيجـــــــــان



فوق رأسك حشمـــــــــــة قد ازدان

وعباءة ستــــــــــــر محتشمة ... في أعين الكــــــــل محترمة

لا عري وتكلــــــــــف .... لا سخـــافات وتبذل

فأنت لست لهــم فرجة ولا زينة حائط مخجل

ولا مـــاء حيائك منسكب في كـــــــــل محفل


مســـــــــــلمة أنت ... للأعراق منهـــــــل

أنت كرامة خلق وصفو نبل .. صدقاً وعدلاً إنك الأفضل

نخـــــــــــــاف عليك ونبتهل بالدعــــــــــــاء


يكلؤك رب البرية المعبود ... من شر ما على هذا الوجود

نخـــــــــــــــاف عليكِ * * نخــــــــــــــاف عليكِ

نخـــــــــــــــاف عليكِ * * نخــــــــــــــاف عليكِ

لمـــــــــــاذا نخاف هل تعلـــــــــــــمين ؟


لأنك أنت الأمـــــــــــــــل وأنت الغـــــــــــــد

أنت صانعــــة المحـــــــــــــامد والمجـــــــــد

نخـــــــــــــــاف عليك ونبتهل بالدعـــــــــــاء

يكلؤك رب البرية المعبود ... من كل شر على هذا الوجود

نخــــــــــــــــــــاف عليكِ * * نخـــــــــــــــــــــاف عليكِ



لمــــــــــاذا نخاف هل تعــــــــــــــلـمين ؟

لأنك أنت الحصــــــــن الحصين

وكل خوفنا أن يخــــــدش الحائط المتين

نخـــــــــــــــاف عليك ونبتهل بالدعـــــــــــاء ........





هذا الموضوع لم ينتهي بعد فهناك المزيد
تابعوووووووووونى


_________________



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alfwz.yoo7.com/
ام احمد
رئيس مجلس الإدارة
رئيس مجلس الإدارة
avatar

عدد الرسائل : 1822
العمر : 42
أوسمة :
تاريخ التسجيل : 05/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: إلى كل بنوته بالمنتدى أرجوكى أدخليييييييييي؟؟؟؟   السبت مارس 14, 2009 6:31 am








جــــــــروح في جبين الحجــــــــاب الإســــــــلامي

عفواً.. " جروح في جبين الحجاب الإسلامي " متى ؟ وكيف كان ذلك ؟
حصــــــــــــل ذلك يوم أن..
* تهاونت الفتاة وحملت عباءتها على ساعديها أو كتفها لأنها تعيق الحركة .
* يوم أن لبست الفتاة غطاء شفافاً أو نقاباً لعدم رؤية الطريق.
* يوم أن ارتدت الفتاة آخر موديلات العباءة لجمال المنظر وأصول الشياكة .
* يوم أن وضعت الفتاة اللثام على جزء من الوجه لتبقى العينان وأعلى الأنف ظاهراً لإحساسها بالنقص .
* يوم أن لبست الفتاة التنورة الضيقة بفتحة على أحد الجانبين يتصيد عورتها شباب فارغون .
* يوم أن طرزت عباءتها القصيرة بخيوط سوداء في أطرافها تحمل أول حرف من اسمها ( M ) وباللغة الإنجليزية بلون ذهبي حباً في كل جديد .
* يوم أن تفننت الفتاة في نقابها على أشكال مختلفة .
* يوم أن شاركت الفتاة في لبس التريكو تقليداً للفضائيات .
* يوم أن قلدت الفتاة بلبس البنطلون والجينز والاسترتش والميني جيب والميكروجيب قد حدد جسمها جهلاً بالحلال والحرام .
* يوم أن خرجت الفتاة بثوب قصير أظهر قدميها على كعبٍ له صوت مسموع تساير رفقتها السيئة .
* يوم أن ألحت الفتاة في لبس الكاب بحجة رقة العباءة وشفافيتها .
* يوم أن أظهرت الفتاة يديها دون لبس القفازين فتنة للباعة وهي الخاسرة .

أختي المباركة ... جروح في جبين الحجاب تحاكي رجلاً نزع أسفل حذائه واكتفى بأعلاه كيف يتقي الأشواك والأوساخ ؟
تمادت الفتاة في المشاهد السابقة لكن إلى أين ؟ ومن المستفيد ؟
جروح ربما حققت الهدف الغربي في مخططاته ومؤامراته لتخرج الفتاة المسلمة سافرة الوجه.. ناشرة الشعر .. كاشفة الساق .. متمايلة المشية متزينة متعطرة .. تلفت الأنظار وتثير الفتنة قد استجابت وبكل سهولة لتقسيط الحجاب لتعيش التبذل الممقوت وتَصْيُّدِ الأعين الخائنة ..


قارئتي الكريمة ..


كم هو جميلٌ ... هذه الملتزمة وقد أحسنت في لبس حجابها أن يكون فضفاضاً قد زينته بلبس الجوارب والقفازين فكُنَّ لها الجميع الاحترام والتقدير والإكبار والإجلال . قد صمدت أمام الهجمات الشرسه لنزع الحجاب كالطود الشامخ تحفظ كيان المجتمع من الانهيار والانحراف لا تقبل النقاش أو المساومة على "الحجاب" فخر الفتاة وعنوان الطهر والنقاء .

تأملـــــــــي يا رعاك الله ... مثالين ثم أحكمي :

* فتاة تخرج للسوق واضعة عباءتها على كتفها قد لفت طرحتها المطرزة على رأسها , قد شكتها بالدبابيس فبدى شكل جسمها بنقاب تعلوه نظارة ذات لون زاهي وإطار فريد تفاخر من حولها في أجمل موديل تقع فريسة سهلة ( لشاب ماكر ) ألح عليها أن يراها بعد مقدمات وهدايا , فكان ذلك ليذبحها في عفتها بسكين الغدر والخيانة لتعيش ذات الثمانية عشر ربيعاً ذل الحياة بسبب حجاب الموديل .

* فتاة : تدعوها صديقتها إلى حجاب الموضة , فتمانع وتعارض بشدة فتصفها بالرجعية فلا تبالي فيكون الحوار بينها وصديقتها لماذا ؟ ولأي شيء ؟ وما السبب ؟ وما الدافع ؟ تساؤلات تدور في ذهن صديقتها . فأجابتها اللؤلؤة المكنونة : في البخاري أن ابن عباس قال لعطاء بن أبي رباح : ألا أريك امرأة من أهل الجنة ؟ قلت بلى . قال : قال هذه المرأة السوداء أتت رسول الله فقالت : أني أصرع وأتكشف فادع الله لي فقال : إن شئت صبرت ولك الجنة وإن شئت دعوت الله أن يعافيك فقالت : بل اصبر فادع الله لي أن لا أتكشف فدعا لها .


قالت الملتزمة لصديقتها ... هذه امرأة سوداء لكن بيضاء المبدأ , بيضاء القلب تصبر على المرض وإن كان صرعاً يتخبطها لكنها لا تستطيع الصبر على خدش الحياء وجرح العفاف وإن كان ذلك خارج عن إرادتها وهو التكشف .

سوداء .. تستحق وبكل جدارة أن تكون من أهل الجنة –

مثالان –

كان الحجاب الإسلامي على نفوس الصالحات أبـــــــرد من الثلـــــــــج وألذ من العســـــــــل فالحجــــــــاب كالصدفة لا يحجب اللؤلؤة المكنونة فوراء الحجـــــــاب السمو والاستقرار .

اللؤلؤة المكنونة : بحجابها صفعت دعاة التحرر بتمسكها والتزامها قد عضت على حيائها وعفافها بالنواجذ فهي القلعة الشامخة أمام طوفان التبرج وبهرجته ..
بيد العفاف أصون عز حجابي *** وبعصمتي أعلو على أترابي ..


المصدر : كتاب اللؤلؤة المكنونة
تااااااااااااااااابعونى






_________________



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alfwz.yoo7.com/
ام احمد
رئيس مجلس الإدارة
رئيس مجلس الإدارة
avatar

عدد الرسائل : 1822
العمر : 42
أوسمة :
تاريخ التسجيل : 05/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: إلى كل بنوته بالمنتدى أرجوكى أدخليييييييييي؟؟؟؟   السبت مارس 14, 2009 6:33 am


رســــــــــــــالة الى عـــــابرة سبيل


أخيّـتي : أسطر لك هذه الكلمات بأوراق من الأشجان وحبر من الدموع ...

مرجعي في ذلك الغيرة على هذا الدين ثم حب الخير لك ..

ومن أعماق قلبي أحدثك حديث الروح للأرواح يسري وتدركه القلوب بلا عناء .

أخيّـتي عابرة سبيل ... وكلنا في هذه الدنيا عابرو سبيل ...

ويوما ما سينقطع بنا المطاف لنصل إلى نهايته المحتومة ...

فإما إلى جنة وإما إلى دار جحيم أجارني الله وإياك منها ... آمين .


أختــــــاه .. قد تعجبين من مقدمتي هذه وكيف أخاطبك وأنا لا أعرفك ، ولكني عملا بقوله : صلى الله عليه وسلم ( الدين النصيحة )

وقوله : ( لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه ) أجدني مضطرة لأن أوجه إليك هذا الحديث ، علّ الله أن يُـلقي له قبولا في قلبك، فما رأيته منك اليوم قد دمعتْ منه عيناي وتفطر له قلبي حزنا ..

عيون كحيلة ووجنات مصبوغة وعباءة ذات قماش ناعم على الكتف وآخر مطرز ومزركش قد وضع على الرأس ليزيدك فتنة وجمالا و.. و ..


أختـــــاه ... لا أشك أنك مسلمة ممن عبد الله وركع وسجد وتوضأ بنور الإيمان ..

وممن يفتخرن بدين اسمه الإسلام .

ولكن أخيتي .... أيليق بمن آمنت بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد رسولا أن يكون هذا حجابها ؟

أيليق بمن هذه صفاتها أن تكشف وجهها أو تلبس عباءة قصيرة ومطرزة أو تتلثم أو تتعطر ؟

أو تكثر الكلام مع الرجال أو تضحك وتمزح مع رفيقاتها في السوق بشكل يلفت النظر ، أو تقضي الساعات الطوال فيه دون حاجة لذلك ؟

كلا والله لا يليق بمن أوصافها مثلك أن تفعل مثل هذا .




أختــــــاه ... لا أبالغ إذا قلت إنَ عباءتك في حد ذاتها تصلح لأن تكون فستانا لسهرة !

وأنها تحتاج لما يسترها ويخفي زينتها ولو نطقت لقالت :
لا تلوموني فلست الملامْ *** واسألوا من أزال اللثامْ

وأرادني لافتتان لا احتشامْ *** ولم يقتد بالأمهات الكرامْ
ألم تسمعي قول ربك جل جلاله :

( وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن ) .

أنسيت أنك أمة من إمائه وأنك في قبضته وداره ولا سبيل لك إلا بامتثال أمره واجتناب نهيه ( وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمرا أن يكون لهم الخِيَرة من أمرهم ومن يعص الله ورسوله فقد ضل ضلالا مبينا )


أخيتي : لا أظن عاقلا يوقن بالجنة وما أعده الله فيها من نعيم ثم يأبى دخولها

قال عليه الصلاة والسلام : ( صنفان من أهل النار لم أرهما )
وذكر منهما : ( ونساء كاسيات عاريات مائلات مميلات رؤوسهن كأسنة البخت المائلة لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها ) صحيح مسلم





فأسلك بالله حبيبتي :

من هي الفتاة العاقلة التي لا تريد الجنة ولا رائحتها ؟

إن كنت لا تعلمين أن التبرج من كبائر الذنوب التي حذر الرسول الكريم منها فاسمعي هذا الحديث :

( ثلاثة لا تسأل عنهم : وذكر منهم امرأة غاب عنها زوجها وقد كفاها مؤنة الدنيا فتبرجت بعده فلا تسأل عنهم )

أي : لا تسأل عنهم لأنهم من الهالكين رواه البخاري في الأدب المفرد والحاكم وغيرهما صحيح الجامع 3058.

فهل تختارين أختاه طريق الهلاك بإرادتك واختيارك ؟


أختي المؤمنة .... إن لم نلتزم نحن بالحجاب الشرعي في بلد التوحيد ومهبط الوحي ومهد الرسالات ومحط أنظار المسلمين
في العالم فمن يلتزم به ؟

وكيف يمكننا أن ندعو الآخرين إلى احترام ديننا والدخول فيه ونحن نخالف أوامره ونستنكر تعاليمه ؟





أختي الكريمة .... أعلم أنك تريدين أن تظهري بالمظهر الحسن الجذاب أمام الناس، وقد يكون ذلك عن حسن نية ... ولكن أما تعلمين أنك بتبرجك وسفورك تعرضين نفسك للفتن وتفتنين الآخرين !!

أيرضيك أن تكوني وسيلة من وسائل الشيطان ؟

هل ترضين أن تكوني سببا في وقوع مسلم في الحرام ؟

أيسرك أن تكوني قدوة في الشر أو ممن سن في الإسلام سنة سيئة فكان عليه وزرها ووزر من تبعه إلى يوم القيامة ؟

أما تدرين أن غاية ما يرجوه أصحاب القلوب المريضة هو أن يسلبوك عقلك ثم يبحثوا عن ضحية أخرى ؟

فيا جوهرتي المصونة .... أحذرك أن تسيري في طريق التبرج والسفور، فتتبعي خطوات الشيطان فتقع ( الفاجعة ) وتفقدين أعز ما تملكين ثم تركنين على هامش الحياة ...

هذا مع الذكر المشين وسخط رب العالمين ....

لا تستغربي أختاه .... فكثير ممن آل أمرهن إلى هذه النهاية المظلمة كانت بدايتهن نظرة محرمة أو مكالمة هاتفية أو عباءة مزركشة أو ... أو .....





أختي المسلمة ..... إن كنت تريدين أن تكوني جميلة فاعلمي أن جمال المسلمة الحقيقي يكمن في حجابها وخلقها وحيائها وطهرها ....

إن حجابك هو إيمانك وحياؤك .....

إن حجابك هو طهرك وعفافك ...

إلى متى تغترين بشبهات أعداء الدين من العَلمانين والشهوانين والمفسدين ؟

إلى متى تعيشين في أسر شهوات النفس وأهوائها وضلالها المبين ؟

أما تدرين أن هناك من يحيك لك الخطط لاخراجك عن دينك ويسلبك عفتك وطهارتك وحيائك .

لماذا ترضين أن تكوني فريسة سهلة لهم أو دمية بأيديهم يلبسونها ما شاءوا، ويكيفونها على أي وضع أرادوا ؟

اسمعي إلى أحد خبثائهم وهو يقول ( امرأة متبرجة واحدة أشد على المسلمين من ألف مدفع )

وآخر يقول ( لا تستقيم حالة الشرق – أي لليهود – إلا إذا رفعت الفتاة الحجاب وغطت به القرآن )

كما لا يخفى عليك أخيّـتي مواقفهم المفضوحة في بلاد الغرب من المسلمات اللاتي بدأن يظهرن تمسكهن بدينهن وظهورهن بالزي المحتشم مما أثار حفائظهم وبخاصة الفرنسيون في قضية الحجاب على الرغم من أن نصوص قوانينهم تعطي الحق لأهل كل ديانة أن يلتزموا بديانتهم !!

فأربأ بك أيتها العاقلة أن تكوني سهما في كنانة أعداء الملة يرمون به الإسلام وأنت لا تشعرين .


أيتها العاقلة .... إن كثيرا من النساء الغربيات ممن استيقظتْ فطرهن، بدأن يصرخن ويطالبن بنبذ الاختلاط وعودة المرأة إلى بيتها وممارستها لوظيفتها الأساسية في الحياة ، بعد أن عانين من ويلات وتبعات سفورهن وتبرجهن واختلاطهن بالرجال .... هذا وهن كافرات لا يعرفن للفضيلة قيمة ولا معنى .

في الوقت الذي يشتد لهَث نسائنا وراء المرأة الغربية وتقليدها في كل صغير وكبير فهل نريد أن نبدأ من حيث انتهى الآخرون ؟

أصحاب الباطل يتراجعون عن باطلهم ونحن مصرون على تقليدهم والجري خلفهم !!

سبحان ربي العظيم !!


أيتها الفاضلة ..

لقد ساد المسلمون العالم يوما من الدهر .. فأسألك بالله العظيم هل سادوه بحسن لباسهم ومظهرهم ؟

أو بالزخرفة والزينة والنقوش والألوان ؟

أو بآخر موضة من الأزياء ومتابعة آخر صرخة في عالم العطور وآخر قصة في عالم الشعر ؟

كلا والذي لا إله غيره ما سادوا بذلك وإنما بتمسكهم بدينهم وتطبيقهم لشريعة ربهم ..

يوم أن قرّت نساؤهم في بيوتهن وتفرغن لتربية القادة الأبطال ..

لا يوم أن خرجت المرأة من بيتها وتمردت على شريعة ربها وتنكرت لدينه باسم التمدن والتحضر !!

لقد سادوا يوم أن أيقنوا أن عزتهم ليست بالمظهرية الجوفاء ولا بالتبعية الماسخة المذلة العمياء وإنما بالإسلام ... وبالإسلام وحده فقط !


فنحن أخيّـتي قوم كما قال عمر رضي الله عنه : ( كنا أذل قوم فأعزنا الله بالإسلام فمهما ابتغينا العزة بغيره أذلنا الله )

فيا أختي المسلمة اعرفي عظمة هذا الدين الذي تنتسبين إليه، واعلمي أن الله سبحانه إنما أمرك بالحجاب ليحفظ لك كرامتك وإنسانيتك وعفافك فهو الذي خلق الخلق وهو أعلم بمصالح عباده أين تكون ( ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير )


حبيبتي وغاليتي .. راجعي نفسك أعيدي حساباتك قبل فوات الآوان ..

وأعلمي أن لكل جواد كبوة ولكل ذنب مغفرة وسارعي إلى التوبة من جميع الذنوب والمعاصي ، وأقبلي على طاعة ربك واغمري هذه العباءة وهذا الحجاب المزيف بسيل من الدموع والتوبة ثم ألقيه خلفك كماض أسود كسوادك حين أراك لا يرى منك شيء طاعة للرب وكيدا لمن أرادك أن تخرجي عن فطرتك وتمرقي عن دينك ...

وختاما .. تذكري حالك إذا غسلت بسدر وحنوط وكفنت بخمسة أثواب
هي كل ما تخرجين به من زينة الدنيا





انا بنزل الموضوع على حلقات
ارجووووووووووكم


تااااااااااااااااابعونى
انتظرووووووووووووووووووووونى






_________________



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alfwz.yoo7.com/
 
إلى كل بنوته بالمنتدى أرجوكى أدخليييييييييي؟؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفَوزُ العَظِيم :: ركــــن المرأة المسلمة :: نصائح للمرأة فى جميع مجلات الحياة-
انتقل الى: